Announcement

Collapse
No announcement yet.

Five cases of plague confirmed in Tobruk, Libya, 2009

Collapse
X
 
  • Filter
  • Time
  • Show
Clear All
new posts

  • Five cases of plague confirmed in Tobruk, Libya, 2009

    Egypt: Plague in Libya, and "health" is preparing procedures and preventive

    Monday, June 15, 2009 - 19:12

    مستشفيات الوجه البحرى ومرسى مطروح والعلمين وعلى الحدود، للتصدى لخطر انتشار وباء الطاعون قبل دخوله إلى مصر عن طريق ليبيا.

    Ministry of Health announced on Monday afternoon, it was in the process of preparing a set of preventive measures in hospitals, especially hospitals and Lower Egypt, Marsa Matrouh and El Alamein, and on the border, to address the threat of the spread of the plague before entering Egypt via Libya.

    يأتى هذا فى ظل تزايد المخاوف بمحافظة مطروح، وخاصة على الحدود المصرية الغربية مع ليبيا، عقب ظهور وباء الطاعون جنوب مدينة طبرق العلى بعد 150 كيلو من الحدود المصرية و1500 كيلو عن العاصمة الليبية طرابلس، وقد أكدت مصادر صحفية ليبية اكتشاف المرض بعد فترة طويلة توفى خلالها وأصيب عدد من المواطنين بمنطقتين متقاربتين جنوب طبرق بـ 20 كيلو متراً فى ظل تكتم شديد من السلطات الليبية، حيث انتقل اليوم الدكتور عادل أبو زيد وكيل وزارة الصحة بمطروح، يصاحبه فريق طبى متخصص إلى منفذ السلوم البرى لاتخاذ الإجراءات الوقائية تحسباً لدخول أى مريض يحمل المرض من الأراضى الليبية إلى الأراضى المصرية عبر المنفذ.

    This comes under the province is growing concerns, especially on the Egyptian border with Libya, the West, following the emergence of plague south of the city of Tobruk Ali after 150 kilometers from the Egyptian border, and 1500 kilometers from the Libyan capital Tripoli has been confirmed by press sources Libyan discovery of the disease, died after a long period during which A number of people close to each other south of Tobruk Bmntqtin b 20 kilometers under the discretion of the great Libyan authorities, which today moved, Dr. Adel Abu-Zeid and Undersecretary of the Ministry of Health Bmatarouh, accompanied by a medical team dedicated to implementing land SALLUM to take preventive action in anticipation of the entry of any of the patients carry the disease Libyan territory to the territory through the Egyptian port.

    كما أرسلت وزارة الصحة فريقين على أعلى مستوى طبى وفى طريقهم من القاهرة إلى السلوم، كما تقوم الوزارة بإنشاء معمل تحاليل ميدانى ومعزل على هضبة السلوم بالقرب من المنفذ لاستقبال واحتجاز أى حالات يتم اكتشافها، بالإضافة إلى وجود 7 سيارات إسعاف بمدينة السلوم فى حال استعداد تام لأى طارئ.

    The Ministry of Health sent two teams at the highest level in a medical way from Cairo to SALLUM, and the ministry to establish a field laboratory and isolation on a hill near the port SALLUM for the reception and detention of any cases being discovered, in addition to the presence of 7 ambulances in SALLUM fully prepared in case of any emergency.

    وأكدت مصادر ليبية لليوم السابع، وجود حالة من الذعر بين الليبيين بمدينة طبرق منذ الأسبوع الماضى، كما تتردد هناك إشاعات حول غلق الحدود المصرية مع ليبيا، وأشارت المصادر أن المرض ظهر منذ أكثر من شهرين ولم يتم اكتشافه إلا مؤخرا، بعد أن أصيب عدد من المواطنين بمنطقة بطرونة 30 كيلو جنوب مدينة طبرق بمرض غامض وفارقوا الحياة بعد نقلهم لمركز البطنان الطبى، وبعد ذلك حدثت عدة وفيات لم يعرف سببها خلال الأسبوع الماضى، ونقل ثلاثة أفراد من أسرة واحدة من منطقة الطرشة بالقرب من منطقة بطرونة توفى أحدهم وما زال الآخران فى العناية الفائقة.

    The sources said a Libyan for the seventh day, the existence of a state of panic among the Libyan city of Tobruk since last week, there are also rumors about the closure of the Egyptian border with Libya, the sources pointed out that the disease appeared in more than two months have not been discovered only recently, after a number of citizens Region Boutronp 30 kilometers south of the city of Tobruk, a mysterious disease and died after being rushed to Medical Center Batnan, and then there were several, and mortality did not know the cause during the last week, and the transfer of three members of one family from the area near the Trcp Boutronp of whom died and the other two remain in the intensive care unit .

    وأكدت أيضا أن وزارة الصحة الليبية تبذل جهوداً كبيرة فى مدينة طبرق والمناطق التى حولها لتطويق مرض الطاعون الذى ظهر فى المنطقة، وسجلت فيه وفاة حالتين و24 حالة تتلقى العلاج بالمستشفى، كما بدأت فى تطعيم سكان المنطقة ومنع الدخول أو الخروج من المنطقة الموبوءة.

    It also confirmed that the Libyan Ministry of Health is making great efforts in the city of Tobruk, and the areas around it to contain the disease plague, which appeared in the region, which recorded two deaths and 24 cases receiving treatment in hospital, have also begun to vaccinate the population of the region and prevent the entry or exit from the affected area.

    وصرحت مصادر ليبية بوجود تحركات على أعلى مستوى من السلطات الليبية لمحاصرة الوباء وعزل المنطقة المصابة، وأن كلاً من الدكتور محمد حجازى أمين (وزير) اللجنة الشعبية العامة للصحة ومصطفى عبد الجليل أمين اللجنة الشعبية العامة للعدل واللواء عبد الفتاح يونس أمين اللجنة الشعبية العامة للأمن العام، إضافة إلى أبو بكر المنصور أمين اللجنة الشعبية العامة للزراعة، متواجدون حالياً فى طبرق للمتابعة عن قرب.

    The sources said the presence of Libyan moves at the highest level of the Libyan authorities to curb the epidemic and to isolate the affected area, and both Dr. Mohamed Hegazy Secretary (Minister) the General People's Committee for Health and Mustafa Abdul Jalil, Secretary of General People's Committee for Justice and Major General Abdul-Fattah Younis Secretary General People's Committee for Public Security, In addition to Abu Bakr al-Mansour Secretary General People's Committee for Agriculture, currently exist in Tubruk up close.

  • #2
    Re: Plague in Libya Egypt prepairing

    This article is a little confusing. When they mention "plague" in Libya (Tobruk), do they mean confirmed bubonic plague, or just some undiagnosed disease?

    Comment


    • #3
      Re: Plague in Libya Egypt prepairing

      Originally posted by alert View Post
      This article is a little confusing. When they mention "plague" in Libya (Tobruk), do they mean confirmed bubonic plague, or just some undiagnosed disease?
      I guess that it is bubonic, if it is going on about 2 month undiscovered widely.

      Comment


      • #4
        Re: Plague in Libya Egypt prepairing

        Originally posted by tropical View Post
        I guess that it is bubonic, if it is going on about 2 month undiscovered widely.
        I haven't found any articles about any outbreak in Tobruk, Libya. That is the only article that mentions one. Bubonic plague is pretty obvious to detect by the symptoms (although the fear of contagion mentioned in the article might suggest pneumonic plague as well).

        Libya has reported outbreaks of bubonic plague in the past. Plague is caused by the bacterium "yersinia pestis". Does anyone know if this bacterium has been detected in Tobruk? The article says that Libyan authorities are "vaccinating" the people in the area. I don't believe there is a vaccine for bubonic plague, although preventative antibiotics might be distributed.

        I wonder if the word plague isn't just a mistranslation for epidemic or outbreak. Does anyone have a better translator (or better yet other sources) on this?

        Comment


        • #5
          Re: Plague in Libya Egypt prepairing

          I would appreciate it if any good Arabic newshounds we have went looking into this. This sounds like an undiagnosed fatal outbreak in and around the Libyan city of Tobruk. More information would be greatly appreciated.

          Comment


          • #6
            Re: Plague in Libya Egypt prepairing

            A Libyan doctor posted this blog over the weekend. It might be a pneumonic plague outbreak.

            http://amaclinic.blogspot.com/2009/06/plague.html

            Saturday, June 13, 2009
            الطاعون Plague لماذا عاد

            Plague Plague why he




            الطاعون Plague



            هو مرض معدي ينتشر بسرعة ومن الممكن أن يسبب الوفاة عند إهمال علاجه بالمضادات الحيوية. Infection is a contagious disease spreads rapidly and can cause death when the neglect of treatment with antibiotics.




            الطاعون من الناحية التاريخية Plague of the historical




            تسبب الطاعون في ذعر ورعب أكثر من أي مرض معدي آخر, وقد تسبب في وفاة ما يقرب من 200 مليون شخص, وقد وضع هذا المرض علامة لنهاية العصور المظلمة وسببا من أسباب تقدم البحث الطبي, وقد تسبب الطاعون في تفشى عدة أوبئة epidemics كما تسبب في ثلاثة أوبئة ضخمة وشهيرة pandemics شملت مناطق كبيرة وممتدة من العالم . Plague caused the panic and terror more than any disease, the authors of another, has caused the deaths of nearly 200 million people, the disease has been developed to mark the end of the Dark Ages and made one of the causes of medical research, has caused several outbreaks of the plague epidemics also caused epidemics in the three large epidemics and pandemics, including a famous and large areas of the world extended.




            الأول انتشر من منطقة الشرق الأوسط إلى حوض البحر المتوسط خلال القرن الخامس والسادس وتسبب في مقتل نصف سكان هذه المناطق First spread from the Middle East to the Mediterranean during the fifth and sixth century caused the death of half the population of these areas




            و الثاني ضرب أوروبا ما بين القرن الثامن والرابع عشر, وتسبب في وفاة حوالي 40 بالمائة من شعوب أوروبا Europe and the second hit from the eighth century and XIV, and caused the deaths of some 40 percent of the peoples of Europe




            و الثالث بدأ من الصين عام 1855 ميلادي وانتشر إلى القارات الأخرى . And the third started from China in 1855 AD and spread to other continents.







            وقد نجح ألكسندر يرسن Alexandre Yersin في عزل الميكروب المسبب للطاعون واستحدث علاجا كمصل مضاد للمرض antiserum, وهو أول من توقع أن تكون البراغيث fleas والفئران هي سبب الوباء وذلك أثناء انتشار وبائي للطاعون عام 1894 وقد سمى الميكروب العصوي الشكل المسبب للطاعون باسم اليرسينية الطاعونية Yersinia pestis وقد انتشر الوباء في كل القارات عدا قارة أستراليا . Ersen has succeeded Alexander Alexandre Yersin isolated the microbes that cause the plague and treatment Kmsal developed anti-HIV antiserum, which was the first sign of fleas that the rats and fleas are the cause of the epidemic, during the spread of the epidemic of plague in 1894 was designated strain bacillary form on behalf of the plague-causing Yersinia pestis Alersenip Taonip was the epidemic has spread in all continents except the continent of Australia.




            سبب الطاعون The cause of plague




            ميكروب عصوي الشكل يسمى اليرسينية الطاعونية Yersinia Bacillary Figure microbe called Yersinia Alersenip Taonip pestis pestis






            طريقة انتقال العدوى Mode of transmission






            ينتقل الميكروب إلى الإنسان من خلال عض حيوان مصاب مثل الفئران أو من خلال لدغ البراغيث التي تعيش على أجسام الحيوانات المصابة والتي تشمل أنواع متعددة منها الفئران و القطط و الكلاب المستأنسة و السنجاب و الأرانب و الجمال و الخرفان و يطلق على الحيوانات المصابة لفظ العائل للمرض Strain was transmitted to humans through the bite of an infected animal such as mice or through bites by fleas living on the bodies of infected animals, which include multiple types, including rats and cats and domesticated dogs and squirrels and rabbits and sheep and camels, and called on the infected animals the term parent to the disease






            أما الحشرات الناقلة فيطلق عليها لفظ الوسيط وهو في العادة البراغيث التي تعيش على أجساد الفئران وتوجد حشرات أخرى من الممكن أن تنقل العدوى منها القمل والقراد. The vector is referred to by the mediator, a term usually fleas that live on the bodies of mice, there are other insects that could carry infection, including lice, ticks.






            كما يمكن انتقال العدوى عن طريق الاستنشاق سواء كان الاستنشاق للرذاذ الصادر من الأشخاص المصابين بالطاعون الرئوي أثناء السعال, أو للهواء الملوث بالميكروب الذي يطلق أثناء حوادث إرهاب . The transmission can be through inhalation, whether by inhalation of droplets from infected persons during coughing plague pneumonia, or air contaminated Palmkrob called during incidents of terrorism.






            فترة حضانة الطاعون Incubation period for plague






            بين 15- 67 يوماً في الطاعون الذي يصيب الغدد الليمفاوية والنوع التسممي، وما بين 2 - 4 أيام في الطاعون الرئوي Between 15 to 67 days in the plague, which affects the lymph nodes and type Altzmmi, and between 2 to 4 days in pneumonic plague



            أنواع الطاعون Types of plague



            النوع الذي يصيب الغدد الليمفاوية bubonic plague The kind that affects the lymph glands, bubonic plague



            ويسمى أيضا بالطاعون الدملي, وينشأ هذا النوع نتيجة تقيؤ البراغيث للميكروب - أثناء عض جلد الضحية - الذي ينمو و يترعرع في المريء والذي يسبب تراكمه عدم مرور الطعام إلى أمعاء البراغيث مما يصيب البراغيث بجوع شديد يسبب تهيجها ومصها للدماء والذي And also called the bubonic plague, and a result of this type of microbe vomiting fleas - the victim's skin during the bite - which grows and thrives in the esophagus, which causes accumulation of non-passage of food to the intestines, which affects fleas fleas cause severe hunger and Msa Thejeha of blood, which أثنائه تتقيأ الميكروب وتحقنه بجلد الضحية . Strain and vomiting during Thaknh flogging the victim.




            ويغزو الميكروب الغدد الليمفاوية المجاورة لمناطق اللدغ مسببا التهابها And the microbes invade lymph nodes adjacent to the bite, causing Althabha


            ثم ينتشر الميكروب إلى كل الجسم عن طريق الجهاز الليمفاوي ويسبب هذا النوع وفاة من 1 إلى 15 بالمائة من الحالات التي يتم علاجها بينما يسبب وفاة من 40 إلى 60 بالمائة من الحالات إذا تركت دون علاج . Then strain to spread through the body of the WHO, causes the death of this kind from 1 to 15 percent of the cases treated, while causing the deaths of 40 to 60 percent of cases if left untreated.






            النوع الذي يصيب الرئتين Pneumonic plague The kind that affects the lungs and Pneumonic plague




            و ينشأ هذا النوع نتيجة استنشاق الميكروب الموجود بالهواء عند تلوثه بالرذاذ الصادر من المصابين بالطاعون الرئوي نتيجة السعال أو الذي يلوث الهواء أثناء إطلاقه في الحرب البيولوجية, و يسبب هذا النوع وفاة 100 بالمائة من الحالات المصابة خلال 24 ساعة من الإصابة إذا تركت دون علاج And the establishment of this type strain was the result of inhalation of the existing air pollution in the spray of pneumonic plague from infected cough or the result of polluting the air during its launch in biological warfare, and causing the death of this kind 100 percent of the cases infected during the 24 hours of infection, if left untreated






            النوع التسممي Septicemic plague Type Altzmmi Septicemic plague




            وهو النوع الذي يلوث فيه الميكروب الدم بالجسم كله, ويكون مصدر تلوث الدم إما العض المباشر للبراغيث الناقلة أو انتشاره إلى الدم من الأنواع السابق ذكرها It is the type strain of blood which contaminates the whole body, and be a source of contamination of blood either direct bite of fleas spread to the tanker or the blood of the species mentioned above






            العوامل التي تزيد من خطر التعرض للإصابة بالطاعون Factors that increase the risk of plague infection




            العيش في المناطق الريفية و خاصة الأماكن التي ينتشر بها الطاعون Live in rural areas, especially places where the plague




            العيش بأماكن بها فئران مصابة أو حيوانات أخرى من القوارض والتي تشكل عائلا للمرض . Living places of the infected mice or other animals of the rodent, which is a breadwinner of the disease.




            المشاركة في أنشطة بالبراري مثل المعسكرات والتنزه سيرا على الأقدام لمسافات بمناطق الإصابة و النوم بهذه المناطق أو الصيد Balbrrari participate in activities such as camps and hiking distances and sleep areas the incidence of these areas or hunting




            التعرض للدغ البراغيث Exposure to the fleabite




            مخالطة المرضى بالطاعون Contact with plague patients




            العمل بمجال الطب البيطري Action area of veterinary medicine








            أعراض وعلامات الطاعون Symptoms and signs of the plague






            ارتفاع بالحرارة High heat




            قشعريرة و ارتعاش Chills and trembling




            آلام و أوجاع بالجسم Pain and body pain




            ألم بالزور Did not commit




            صداع بالرأس Cape headache




            ضعف عام General weakness




            شعور عام بالمرض والإعياء Disease and a general feeling of fatigue






            شعور بالغثيان و حدوث قيئ A feeling of nausea and vomiting




            إسهال أو إمساك وبراز ذو لون أسود Diarrhea or constipation and stool color is black




            ألم بمنطقة المعدة Stomach area pain




            سعال Cough




            قصور بالتنفس تصلب بالرقبة عدم انتظام بضربات القلب و هبوط بضغط الدم تشوش الذهنو حدوث تشنجات Respiratory failure irregular neck sclerosis strikes the heart and blood pressure drop Alzhno a confusion convulsions




            وجود غدد ليمفاوية ملتهبة ومتضخمة بالمناطق من الجسم القريبة من مواضع لدغ البراغيث Glands and the presence of inflammatory and inflated Imfawip areas of the body close to the places fleabite






            تشخيص الطاعون Diagnosis of plague




            للتأكد من التشخيص يطلب الطبيب عمل اختبار مزرعة لعينات من الدم أو البصاق أو الغدد اللمفية . To confirm the diagnosis of the physician work required to test samples from the farm to the blood or sputum, or lymph glands. وقد يطلب الطبيب عمل أشعة على الصدر لمعرفة هل هناك إصابة للرئتين . The doctor may be asked to work on the chest-ray to determine whether there is infection of the lungs. وعند ثبوت التشخيص يحتاج المريض مساعدة الطبيب المتخصص في علاج الأمراض المعدية , كما يتم إبلاغ المراكز المتخصصة في السيطرة والوقاية من الأوبئة والتي تهتم بأخذ عينات للفحص بالمختبرات وتتعقب مصدر المرض وتتعرف على منبعه وتقوم بعمل الإجراءات الوقائية لمنع الخطر الكامن والذي قد يتسبب في انتشار وباء الطاعون . When diagnostic testing needed to assist the patient in the treatment of a doctor specializing in infectious diseases, and reported to the centers specialized in the control and prevention of epidemics, which is to take samples for laboratory examination and track the source of the disease and identify the source and the work of preventive action to prevent the potential danger which may cause the spread of the plague.




            علاج الطاعون The treatment of plague




            يشمل العلاج أدوية متعددة أهمها المضادات الحيوية والتي منها كبريتات الإستربتوميسينstreptomycin sulfate مضافا إلى التتراسيكلين tetracycline . Multi-drug therapy includes the most important antibiotics such as sulfate and streptomycin sulfate plus Alistrepettomitin Altaatraseklin to tetracycline.






            مضاعفات و خطورة الطاعون Complications and the seriousness of the plague




            قد يصاب مريض الطاعون بالالتهاب السحائي meningitis كأحد المضاعفات وقد يصاب أيضا بهبوط شديد بضغط الدم والناشئ من العدوى بميكروب الطاعون septic shock كما قد يحدث موت للأنسجة و نزف أو التهاب الأغشية حول القلب pericarditis وكل ذلك قد يؤدى للوفاة . Plague infected patients had meningitis meningitis as a complication may also become an emergency and severe blood pressure arising from the germs of plague infection and septic shock may cause death of tissue and bleeding, or inflammation of membranes around the heart pericarditis All this may lead to death.




            الوقاية من الطاعون Prevention of Plague






            يجب تجنب أماكن تواجد الحيوانات العائلة للمرض - وأهمها الفئران- ويجب التخلص منها ومن الحشرات الناقلة - وأهمها البراغيث- عند تواجد الطاعون . Must avoid the whereabouts of the family disease of animals - mice, the most important - and must be disposed of is vectors - fleas, the most important - when the presence of plague.


            العزل الإجباري للمريض في أماكن خاصة في المستشفيات حتى يتم الشفاء التام . Enforced isolation of patients in special places in hospitals until full recovery.




            يجب تطهير إفرازات المريض ومتعلقاته والتخلص منها بالحرق Must discharge the patient and the cleansing of his possessions and dispose of by burning




            يتم تطهير أدوات المريض بالغلي أو البخار تحت الضغط العالي يتم تطهير غرفة المريض جيدا بعد انتهاء الحالة Tools to purge the patient Balgli or steam under high pressure to purge the room the patient is well after the end of the situation




            يجب تدقيق ملاحظة المخالطين للمرضى وعند ظهور أي أعراض عليهم - مثل ارتفاع الحرارة أو تورم بالغدد الليمفاوية – يجب البدء في إعطائهم المضادات الحيوية كما يمكن إعطاء المخالطين المضادات الحيوية كإجراء وقائي . Must be checked to note the close contacts of the patients and when there are no symptoms - such as high heat or swelling of lymph glands - must be given antibiotics can be given as contacts antibiotics as a precautionary measure.




            والجرعات الوقائية للطاعون Preventive doses of the plague




            DOXYCYCLIN 100mg DOXYCYCLIN 100mg
            اول يوم تاخذ كبسولتين ... Kpsolten take the first day ...
            والايام الاخرى كبسولة واحدة فقط And other days only one capsule
            ويوجد منه ايضا للاطفال شرب There are also the children drinking



            لمدة اسبوع واحد For a period of one week
            يمنع منعا باتا للحوامل والمرضعات Strictly prohibited for pregnant and lactating women


            اخر مكان كان متواجد فية الطاعون كان في جمهورية الكونغو الديمقراطية Another place, where plague was present in the Democratic Republic of the Congo
            تشرين الثاني/نوفمبر 2006 November 2006
            تلقت منظمة الصحة العالمية، منذ 29 أيلول/سبتمبر 2006، تقارير تفيد بحدوث فاشية مشتبه فيها من الطاعون الرئوي في أربع مناطق صحية تابعة لإقليم هو- أويل بالمقاطعة الشرقية الواقعة شمال شرق البلد. Received the World Health Organization, since 29 September 2006, reports of suspected outbreak of pneumonic plague in four health regions of the province is - Aweil East, north of the province east of the country. وأبلغت السلطات المحلية، حتى الآن، عن حدوث 1174 حالة مشتبه فيها أدّت 50 حالة منها إلى الوفاة. She informed the local authorities, so far, a 1174 suspected cases resulted in 50 of them fatal. وتم جمع أكثر من 50 عيّنة وتحليلها؛ غير أنّ تشخيص الطاعون لم يتأكّد بعد من الناحية المختبرية. Were collected more than 50 sample analysis; however, the diagnosis of plague has yet to be confirmed in the laboratory.
            نحمد الله على كل شى Thank God for everything


            اسئل الله تعالى ان يحفظ ويشفى هذا الوطن الحبيب Ask God to preserve and recover this homeland


            نرجو منكم عدم الذعر لانة بعون الله يوجد له علاج مناسب وممارسة حياتكم الطبيعية Hope you not to panic because he has the grace of God, there is an appropriate remedy and the exercise of your natural



            شكراااااااااااااا Hkuraaaaaaaaaaaaaa

            Posted by Ahmed M. Posted by Ahmed M. Abdelmajed at 11:12 AM Abdelmajed at 11:12 AM
            Labels: generalsubjects Labels: Generalsubjects
            2 comments: 2 comments:
            Anonymous said... Anonymous said ...
            السلام عليكم Peace be upon you
            اعتقد ان نشر مقال عن الطاعون في موقع مركز البطنان الطبي في هذا الوقت هو تأكيد للشائعات التي نسمعها حول انتشار الطاعون في مدينتنا I think that the publication of an article on the plague at the site of the Center for Medical Batnan at this time confirmation of the rumors that we hear about the spread of plague in our city
            لذا نرجو التعامل مع الموضوع بشفافية وصراحة ,ليس مجرد تلميحات لأن الأمر يتعلق بحياة الناس Therefore, we hope to deal with the issue openly and transparently, not just a matter of hints that the lives of people
            لهذا نرجو الأجابة على هذه الأسئلة We hope that the answer to these questions
            هل صحيح ان المرض ينتقل عن طريق الهواء لأن الناس اصبحت تخاف من التواجد في الاماكن العامة خاصة وأن الفترة فترة امتحانات Is it true that the disease spreads through the air because people become afraid of the presence in public places, especially since the time of examinations
            النقطة الثانية هي ان الدواء نفذ من جميع الصيدليات,فهل سيتم توفير الدواء واين ستكون مراكز التوزيع The second point is that the drug carried out in all pharmacies, whether the medicine will be provided and where the distribution centers will be

            June 13, 2009 12:24 PM June 13, 2009 12:24 PM
            Ahmad said... Ahmad said ...
            اولا شكرا للاهتمامك .... First, thank you for your interest ....

            اما بالنسبة ان المرض ينتقل عن طريق الهواء As for the disease has been transmitted through the air
            فسوف اوضح لكم توضيحا مفصل Will explain to you a detailed explanation

            اما ان الدواء نفذ من جميع الصيدليات The medicine that was implemented in all pharmacies

            سوف يتم صرف الدواء الواقى للمرض اليوم فى الليل وغدا سوف تاتى طائرة مزودة بالعلاج المطلوب Will be disbursed Shield medicine for the disease today and tomorrow in the night will come with a required treatment

            ثالثا لا داعى للذعر من المرض لان بعون الله تعالى سيتم القضاء علية تمام وتم حصر المناطق المشكوك فيها III is no need to panic because of the disease the help of God we will kill him has been very limited to areas of questionable
            والحمدلله ان خناك علاج فعال للهذا المرض وهو عبارة عن مضادات حيوية Thank God, Junac and effective treatment for this disease which is on the antibiotics
            لذلك لاداعى للقلق Therefore no need for concern

            وشكرا Thank you

            June 13, 2009 12:54 PM June 13, 2009 12:54 PM
            Post a Comment Post a Comment

            Comment


            • #7
              Re: Plague in Libya Egypt prepairing

              http://pandemicinformationnews.blogspot.com/

              Comment


              • #8
                Re: Plague in Libya Egypt prepairing

                That was the only source I could find, but then again I know nothing about Arabic or sources in that area. The H5N1 newshounds in Egypt might have much better information. I think this thread needs to be renamed (something like "Possible Plague Outbreak in Torbuk, Libya), and moved to the current news forum.

                Comment


                • #9
                  Re: Plague in Libya Egypt prepairing

                  Did he find any new articles other than the two in this thread? I think someone should forward something to ProMed.

                  Comment


                  • #10
                    Re: Plague in Libya Egypt prepairing

                    <TABLE style="TEXT-ALIGN: left; DIRECTION: ltr" id=tableControls border=0 cellSpacing=0 cellPadding=0 width="95%" height="100%"><TBODY><TR><TD class=date height=1>Date Published: June 15, 2009 </TD></TR><TR><TD class=inner_header height=1>
                    الجبلى يطمئن من وزير الصحة الليبى على إجراءات مكافحة الطاعون هناك
                    Reassure the mountain of the Libyan Minister of Health on measures to combat the plague, there </TD></TR><TR><TD class=inner_text height=1 vAlign=top><TABLE style="TEXT-ALIGN: left; DIRECTION: ltr; FLOAT: left" id=table6 border=0 cellSpacing=0 cellPadding=4><TBODY><TR><TD></TD></TR></TBODY></TABLE>
                    قال الدكتور حاتم الجبلى وزير الصحة إنه أجرى اتصالا هاتفيا اليوم مع وزير الصحة الليبى الدكتور محمد الحجازى الذى طمأنه على الموقف بالنسبة لاكتشاف حالات إصابة بمرض الطاعون .
                    Dr Hatem el-Gabali, Minister of Health that he made a telephone call today with the Libyan Minister of Health Dr. Mohamed Alhijazy, who assured him of the situation for the detection of cases of disease, plague.
                    وأضاف الجبلى - فى تصريح صحفى - أن الوزير الليبى أبلغه بأن عدد حالات الإصابة بالطاعون فى ليبيا بلغ 12 حالة ، توفيت حالة واحدة ، وسبع حالات تم شفاؤها ، ومازالت أربع حالات تحت العلاج.
                    The mountain - In a press release - that the Libyan minister had informed him that the number of cases of plague in Libya amounted to 12 cases, one case died, and seven cases were cured, and four cases are still under treatment.
                    وأشار إلى أن وزير الصحة الليبى أكد له استقرار الوضع .
                    He pointed out that the Libyan Minister of Health has confirmed the stability of the situation.
                    وأن المرض موجود فى قرية تبعد نحو خمسين كم عن الحدود المصرية ، وهذه القرية حدث بها اصابات بالمرض قبل ذلك عام 77 و84.
                    And that the disease exists in the village, about fifty kilometers from the Egyptian border, the village and there was infected with the disease before the year 77 and 84.
                    وأوضح الجبلى أنه عرض المساعدة على وزير الصحة الليبى الذى أشار إلى أنه تم رش المنطقة رشا كثيفا فيما يتم متابعة الموقف، وتم عمل تقصى وبائى للمنطقة، وهناك حاليا وفد من المكتب الإقليمى لمنظمة الصحة العالمية للتقصى الوبائى.
                    The mountain that the offer of assistance to the Health Minister of Libya, who pointed out that the area was sprayed with heavy bribes are to monitor the situation, finding work was an epidemic in the region, and there is currently a delegation from the regional office of the World Health Organization to investigate the epidemic.
                    وأكد الجبلى على ضرورة التزام الحذر من جانبنا ، وقال إنه تم الاتصال مع القوات المسلحة (بحكم تواجدها فى المنطقة) وأنها بدأت تساعدنا بعمليات رش واسعة النطاق على الحدود ، لافتا إلى أنه تم إرسال لجنة من الطب الوقائى بوزارة الصحة إلى الحدود تعمل بجانب اللجنة التى تتابع إنفلونزا الخنازير.
                    The mountain on the need to exercise caution on our part, said that contact was made with the armed forces (by virtue of its presence in the region) and they started spraying us with a wide range on the border, he was sent to the Commission of Preventive Medicine, Ministry of Health to operate the side of the border following the swine flu.
                    وأضاف وزير الصحة أنه فى إطار الإجراءات التى تم اتخاذها فقد أجرى اتصالا اليوم بمحافظ مطروح وأعطاه التوجيهات التى يجب أن تتم فى هذه المرحلة ومن أهمها التخلص من القمامة وحرقها ، مشيرا إلى أنه لاتوجد مشاكل قوارض وسوف تقدم له كافة المساعدات التى يحتاجها فى الحال.
                    The health minister added that in terms of the actions taken have had contact with the Governor of the day before and gave him the guidance must be made at this stage is most important to get rid of the garbage and burn it, pointing out that there are no problems of rodents and will provide all the assistance they need on the spot.
                    وصرح الدكتور نصر السيد مساعد وزير الصحة للشئون الوقائية بأن منظمة الصحة أرسلت بعثة اليوم لعمل التقصى الوبائى للحالات المشتبه بإصابتها بمرض الطاعون وأخذ عينات لفحصها بالمعامل المتعاونة مع المنظمة.
                    Dr. Nasr said Assistant Minister of Health Affairs that the organization of preventive health mission was sent today to an epidemiological study of suspected cases of bird flu disease, plague and to take samples for examination labs cooperating with the organization.
                    وأوضح أن مصر لم يظهر بها إصابات بهذا المرض منذ عام 1947 وأن الإجراءات المطبقة على منفذ السلوم تحول دون أية إصابات لدخول المرض ، مشيرا إلى أنه بعد الاشتباه فى ظهور حالات فى ليبيا يتم متابعة الموقف مع الجانب الليبى للاطمئنان على الوضع هناك.
                    He pointed out that Egypt did not show the injury in this disease since 1947 and that the procedures applied to the outlet SALLUM prevent any injuries to the entry of the disease, pointing out that after the appearance of suspected cases in Libya is to monitor the situation with the Libyan side to check on the situation there.
                    أضاف أن مرض الطاعون هو مرض يصيب الحيوانات وينتقل إلى الإنسان عن طريق القوارض والبراغيث ويتم سنويا تسجيل ما بين ألف إلى ثلاثة آلاف إصابة بالمرض على مستوى العالم ، لافتا إلى أن فترة حضانة المرض ما بين يوم إلى سبعة أيام ويتم فحصها بأخذ مسحة من الحلق أو عينة من السائل داخل الغدد الليمفاوية وفحصها.
                    The plague is a disease that affects animals and transmitted to humans by rodents and fleas is an annual record of A to three thousands of the disease in the world, pointing out that the incubation period between the day-to-seven days and are being tested by taking swab samples from the throat or of the fluid within the lymph nodes and examined.
                    وأوضح أن المرض يمكن أن ينتقل من إنسان إلى إنسان إذا كان المصاب يعانى من الالتهاب الرئوى الناتج عن الإصابة بمرض الطاعون وذلك عن طريق الرزاز المتطاير أثناء كحة المصاب كما تنتقل العدوى من خلال التلامس مع جلد المصاب فى حالة وجود جروح أو خدوش .
                    He explained that the disease can be transmitted from man to man if the patient suffered from severe respiratory disease caused by the plague, by flying Razaz injured during cough and infect through contact with the skin of the injured in case of wounds or scratches.
                    وأكد أن العدوى من إنسان إلى إنسان نادرة الحدوث ولكنها قد تحدث وعادة تتم العدوى عن طريق البراغيث التى تحمل الميكروب من الفئران ، وقال إن العلاج يتم باستخدام العقاقير والمضادات الحيوية كالتتراسيكيلين والبنسلين وغيرها.
                    The infection from man to man is rare but may occur and are usually infected by fleas carrying the strain of mice, said that the treatment is the use of drugs and antibiotics, penicillin and Kalttrashikilin and others.
                    </TD></TR></TBODY></TABLE>
                    More stories sent to me by wilburhttp://translate.google.com/translat...history_state0=
                    CSI:WORLD http://swineflumagazine.blogspot.com/

                    treyfish2004@yahoo.com

                    Comment


                    • #11
                      Re: Plague in Libya Egypt prepairing

                      لطاعون الدملي

                      Bubonic plague
                      هو أكثر الأنواع حدوثاً، يسرى المرض بين القوارض كالفئران والجرذان التي تعتبر المستودع الطبيعي لهذا المرض، حيث ينتقل فيما بينها بواسطة البراغيث التي تسبب لها الوفاة، وعند حدوث الأوبئة تنتقل هذه البراغيث من أجسام القوارض الميتة وتهاجم جسم الإنسان لتتغذى على دمه، وتصبح معدية لعدة أشهر لاحقة.

                      Is the most frequent species, effect of disease among rodents Calfiran and rats, which is the natural reservoir for this disease, transmitted among themselves by fleas that cause death and, at the time of the epidemic to be transmitted by fleas dead rodent bodies and attack the human body to feed on blood, and become infectious for several months later.
                      • الطاعون الرئوي
                        Pneumonic plague

                      أكثر أنواع الطاعون خطورة لسهولة انتقاله وانتشاره بين المخالطين للمريض خاصة في الظروف المناخية والبيئة الغير الصحية، ينتقل عن طريق فضلات الشخص المريض إلى الشخص السليم.

                      The most dangerous types of plague to the ease of transmission and the spread between the contacts of the patient especially in the climatic conditions and environmental health of others, transmitted through the infected person to waste good person.
                      • الطاعون التسممي
                        Plague Altzmmi

                      يشبه هذا النوع الطاعون الدملي في طرق انتقاله ، حيث ينتقل المرض بواسطة البراغيث من القوارض إلى الإنسان.

                      Similar to bubonic plague, such ways of transmission, where the disease is spread by fleas from rodents to humans.
                      http://ar.wikipedia.org/wiki/
                      http://novel-infectious-diseases.blogspot.com/

                      Comment


                      • #12
                        Re: Plague in Libya Egypt prepairing

                        That is the blog that Treyfish and I run... I've already posted that story here, with a red "breaking" icon. Earlier.

                        Comment


                        • #13
                          Re: Plague in Libya &amp; Ministry of Health in Egypt is Preparing Procedures

                          <TABLE style="TEXT-ALIGN: left; DIRECTION: ltr" cellSpacing=0 cellPadding=0 width="100%" align=right><TBODY><TR><TD align=right>Mountain confirms that Egypt is free from rinderpest disease </TD></TR><TR><TD></TD><TD><TABLE style="TEXT-ALIGN: left; DIRECTION: ltr" cellSpacing=0 cellPadding=0><TBODY><TR><TD></TD></TR><TR><TD align=right><TABLE style="TEXT-ALIGN: left; DIRECTION: ltr" cellSpacing=0 cellPadding=0 align=right><TBODY><TR><TD></TD></TR><TR><TD align=middle>
                          دكتور حاتم الجبلى وزير الصحة والسكان
                          Dr. Hatem el-Gabali and Minister of Health and Population </TD></TR></TBODY></TABLE></TD></TR><TR><TD style="TEXT-ALIGN: justify" class=textStyle width="100%">
                          أكد الدكتور حاتم الجبلى وزير الصحة والسكان خلو مصر تماما من مرض الطاعون.
                          Dr. Hatem el-Gabali and Minister of Health and Population, Egypt is free of the disease completely plague.
                          وأشار فى تصريح خاص للتليفزيون المصرى الى ان الوزارة شددت الاجراءات الصحية على الحدود مع ليبيا التى تم اكتشاف حالات للمرض بها.
                          He told Egyptian television that the ministry had tightened health on the border with Libya, which was discovered by the cases of the disease.
                          واوضح الجبلى لمراسل التليفزيون المصرى محمد حلمى ان وحدات الطب الوقائى على الحدود تتعاون مع القوات المسلحة لمنع دخول اى حالات مصابة الى الاراضى المصرية.
                          The mountain of the TV reporter Mohamed Hilmi said Egyptian and preventive medicine units at the border is cooperating with the armed forces to prevent the entry of any infected cases to the land of Egypt.
                          وقال الجبلى فى تصريحه انه اتصل هاتفيا صباح الاثنين بوزير الصحة الليبي محمد محمود حجازي الذى طمأنه على الموقف بالنسبة لاكتشاف حالات إصابة بمرض الطاعون، وأشار الى انه توجد فى ليبيا 12 حالة مصابة بالطاعون، تم شفاء 7 منهم، و4 لا يزالون تحت العلاج ووضعهم مستقر بينما توفيت حالة واحدة.
                          The mountain in the statement that he contacted by telephone Monday morning, Health Minister Mohammed Mahmoud Hegazi, who assured him of the situation for the detection of cases of disease, plague, and pointed out that, in the case of Libya, 12 infected with plague, 7 of them have recovered, and 4 are still under treatment and their stable while one case died.
                          وأضاف الوزير الليبى أن المرض موجود في قرية على بعد 50 كيلومترا من الحدود المصرية، وهى القرية التى حدث فيها المرض من قبل عامى 1977 و 1984.
                          The Libyan minister added that the disease exists in the village, about 50 kilometers from the Egyptian border, the village where the disease from the years before 1977 and 1984.
                          وأوضح الجبلى أنه عرض المساعدة على وزير الصحة الليبى الذى أشار إلى أنه تم رش المنطقة رشا كثيفا فيما يتم متابعة الموقف، وتم عمل تقصى وبائي لهذه المنطقة وهناك حاليا وفد من المكتب الاقليمي لمنظمة الصحة العالمية للتقصى الوبائى.
                          The mountain that the offer of assistance to the Health Minister of Libya, who pointed out that the area was sprayed with heavy bribes are to monitor the situation, was the work of finding and endemic to this area and there are currently a delegation from the regional office of the World Health Organization to investigate the epidemic.
                          وقال الجبلى "نحن من جانبنا لا بد أن نأخذ حذرنا ولا نترك الأمور هكذا، فأولا حدث اتصال مع القوات المسلحة بحكم تواجدها فى هذه المنطقة، وبدأت تساعدنا فى عمليات رش واسعة النطاق، كما بعثنا لجنة من الطب الوقائى على الحدود لكى نرى ما هى الاجراءات التى يجب ان تتخذ".
                          The mountain, "We on our part, we must take warning and not let such things, First, there has been contact with the armed forces by virtue of their presence in this region, and began spraying operations will help us in the wide-ranging, and sent a committee of Preventive Medicine at the border to see what procedures are in should be taken. "
                          وأضاف انه اتصل بمحافظ مطروح ليعطيه التوجيهات المفروض اتخاذها فى هذه المرحلة، واهمها التخلص من القمامة وحرقها بأقصى سرعة.
                          He added that he contacted the Governor is supposed to give directions to take at this stage, notably the disposal of garbage and burning at full speed.
                          وأوضح أن مصر لم يظهر بها إصابات بهذا المرض منذ عام 1947 وأن الإجراءات المطبقة على منفذ السلوم تحول دون أية إصابات لدخول المرض، مشيرا إلى أنه بعد الاشتباه فى ظهور حالات فى ليبيا يتم متابعة الموقف مع الجانب الليبى للاطمئنان على الوضع هناك.
                          He pointed out that Egypt did not show the injury in this disease since 1947 and that the procedures applied to the outlet SALLUM prevent any injuries to the entry of the disease, pointing out that after the appearance of suspected cases in Libya is to monitor the situation with the Libyan side to check on the situation there.
                          وأضاف أن مرض الطاعون هو مرض يصيب الحيوانات وينتقل إلى الإنسان عن طريق القوارض والبراغيث ويتم سنويا تسجيل ما بين ألف إلى ثلاثة آلاف إصابة بالمرض على مستوى العالم، لافتا إلى أن فترة حضانة المرض ما بين يوم إلى سبعة أيام ويتم فحصها بأخذ مسحة من الحلق أو عينة من السائل داخل الغدد الليمفاوية وفحصها.
                          He added that the plague is a disease that affects animals and transmitted to humans by rodents and fleas is an annual record of A to three thousands of the disease in the world, pointing out that the incubation period between the day-to-seven days and are being tested by taking swab samples from the throat or of the fluid within the lymph nodes and examined.
                          وأوضح أن المرض يمكن أن ينتقل من إنسان إلى إنسان إذا كان المصاب يعانى من الالتهاب الرئوى الناتج عن الإصابة بمرض الطاعون وذلك عن طريق الرزاز المتطاير أثناء كحة المصاب كما تنتقل العدوى من خلال التلامس مع جلد المصاب فى حالة وجود جروح أو خدوش.
                          He explained that the disease can be transmitted from man to man if the patient suffered from severe respiratory disease caused by the plague, by flying Razaz injured during cough and infect through contact with the skin of the injured in case of wounds or scratches.
                          وأكد أن العدوى من إنسان إلى إنسان نادرة الحدوث ولكنها قد تحدث وعادة تتم العدوى عن طريق البراغيث التى تحمل الميكروب من الفئران، وقال إن العلاج يتم باستخدام العقاقير والمضادات الحيوية كالتتراسيكيلين والبنسلين وغيرها.
                          The infection from man to man is rare but may occur and are usually infected by fleas carrying the strain of mice, said that the treatment is the use of drugs and antibiotics, penicillin and Kalttrashikilin and others.
                          واختتم الجبلى تصريحاته بقوله ان الأمر بالنسبة لنا مستقر ونحن نتابعه عن قرب.
                          The remarks by saying that the mountain is stable for us, and we are following closely.
                          وكان وزير الصحة الليبى محمد محمود حجازي قد أكد الأحد أنه تم اتخاد اجراءات عاجلة لمحاصرة اصابات بمرض الطاعون اكتشفت في منطقة البطنان شرق الجماهيرية الليبية خلال اليومين الماضيين عن طريق المختبرات المعملية.
                          The Minister of Health Mohammed Mahmoud Hijazi had said Sunday that he was actually urgent action to curb the disease, injuries plague was discovered in the area east of the Libyan Arab Jamahiriya Batnan over the past two days by the laboratory laboratory.
                          وقال حجازي إنه تم توفير الأمصال الواقية والمضادة لهذا المرض الذي ينتشر عن طريق القوارض ومن ثم البراغيث الناقلة للفيروس الى الكائنات الأخرى، مشيرا إلى أن الحالات التي تم تشخيصها في البطنان هي الآن تحت سيطرة الأطباء المزودين بامكانيات كفيلة بمعالجتها وضمان الوقاية من انتقالها إلى غيرها.
                          The diplomat said that it had been the provision of protective vaccines and countermeasures to this disease that is spread by rodent fleas and then spread the virus to other organisms, indicating that the cases were diagnosed in Batnan are now under the control of physicians capable of addressing potential suppliers and to ensure the prevention of transmission to others.
                          وأضاف أن شركة انجليزية تم التعاقد معها للقضاء على القوارض باشرت عملها في هذا الخصوص واتخذت كافة التدابير اللازمة والسريعة في المنطقة الغربية وهي الآن تقوم بنفس الجهد وبخطوات سريعة لانهاء عملها في المنطقة الشرقية للوقاية مما تسببه القوارض من أوبئة بالقضاء على القوارض نفسها.
                          He added that the English company had been contracted to eliminate the rodents began its work in this regard and has taken all necessary measures and fast in the western region and is now doing the same effort and a fast pace to end its work in the eastern region, which for the prevention of epidemics caused by rodent eradication of rodents themselves.
                          وأكد حجازي إصابة 12 مواطنا من قرية الطرشة 30 كم جنوبي طبرق بالبكتيريا المسببة لمرض "الطاعون" ولكنها من الأنواع الأقل خطورة وأن صحة المصابين جيدة بعد إجراء التحاليل المعملية وتحديد نوع الإصابة بالمعمل المركزي بمدينة بنغازي وإعطاء العلاج اللازم.
                          The injury Hijazi 12 Trcp citizen from the village 30 km south of Tobruk, the bacteria causing the disease "plague", but less serious types of health and living well after the laboratory analysis and to identify the type of infection in the Benghazi Central laboratory and give the necessary treatment.
                          وأوضح أنه سبق لهذا النوع من البكتيريا أن ظهر في هذه المنطقة مرتين من قبل عام 1977 وكذلك 1984.
                          He explained that he had previously for this type of bacteria that appeared in the area twice before in 1977 and 1984.
                          </TD></TR><TR><TD></TD></TR></TBODY></TABLE></TD></TR><TR><TD></TD><TD width="100%" align=left><TABLE style="TEXT-ALIGN: left; DIRECTION: ltr"><TBODY><TR><TD class=dateStyle>
                          اخر تحديث : 15/6/2009 17:1
                          Last Update: 15/6/2009 17:1 </TD><TD class=dateStyle>
                          CLT
                          CLT </TD></TR></TBODY></TABLE>http://translate.google.com/translat...history_state0=</TD></TR></TBODY></TABLE>
                          CSI:WORLD http://swineflumagazine.blogspot.com/

                          treyfish2004@yahoo.com

                          Comment


                          • #14
                            Re: Plague in Libya Egypt prepairing

                            Originally posted by Commonground View Post
                            That is the blog that Treyfish and I run... I've already posted that story here, with a red "breaking" icon. Earlier.

                            Silly me.....

                            I just like the blog. Had no idea who writes what..

                            Comment


                            • #15
                              Re: Plague in Libya, Egypt?

                              commonground, i did not see your article or i would not have posted it.
                              Last edited by Twall; June 15, 2009, 06:18 PM. Reason: edit typo

                              Comment

                              Working...
                              X